مجلة اجتماعية متنوعة شاملة تصدر شهرياً عن وكالة ASWAJ للعلاقات العامة والدعاية والإعلان - الناشر ورئيس التحرير عبدالله بن علي آل عسوج

610 مشاهدة
0 تعليق

الحمام المغربي.. مطلب النساء الأول تجديد للجمال وراحة وصحة للمرأة

على رغم التطور الحاصل على كافة الأصعدة، إلا أن هناك تراثاً قديماً في عالم الجمال مازال يضع لمساته الشرقية بشأن جمال المرأة. والحمام المغربي انتشر انتشاراً كبيراً في الآونة الأخيرة في أغلب مراكز التجميل، حيث إن الإقبال أصبح كبيراً جداً عليه، وذلك باعتباره منارة تجميل خاصة تعنى بجمال المرأة وبشرتها وتخلصها من كل الشوائب، لتبقى نضرة ومليئة بالحيوية. الحمام المغربي: يتساءل الكثيرون عن هذا الحمام ودوره ويسعون للاستفادة منه. الحمام المغربي عبارة عن بخار يحتوي على العلاجات العشبية الطبيعية، التي من وظيفتها تليين عضلات الجسم وتفتيح المسام. وتأخذ عملية التنظيف - كما تقول الأخصائيات - ساعة تقريباً، وأثناءها تستعمل الزيوت والطحالب البحرية الطبيعية الخالية من التركيبات الكيميائية. فوائد الحمام المغربي: يهدف الحمام المغربي إلى العناية بالبشرة، سواء من الناحية الجمالية أو الناحية الصحية، وإزالة الرواسب الناتجة من التعرق والإفرازات التي لا تزول أثناء الحمام المنزلي العادي اليومي، وبالتالي يساهم في إزالة الخلايا الميتة وكل الأعراض الجانبية التي تصيب البشرة، كما يساهم في معالجة تشقق الجلد وإزالة البقع الناتجة عن أشعة الشمس. ميزات الحمام المغربي: هناك صفات تميز الحمام المغربي عن غيره من الحمامات. إذ يستعمل في الحمام المغربي نوع خاص من الصابون المعروف بالصابون المغربي أو الكيس المغربي، إضافة إلى نوع خاص من الملح والطين لمعالجة الروماتيزم والإكزيما، ويساعد هذا الحمام على الراحة والاسترخاء، وهاتان الحالتان ضروريتان للجسم للحفاظ على ليونته، كما يضفي نضارة على حضور العروس، وخاصة قبل يوم واحد من زفافها. ولا يتوقف ارتياد هذا الحمام على عمر معين من النساء، بل هو مفتوح لكل الأعمار، وهو مفيد أيضاً للعناية بالبشرة والشعر معاً، وبعده يؤخذ حمام من الزيت، وهذا الحمام يضفي جمالاً على المرأة ويجعلها جذابة جداً.

A+ A A-

على رغم التطور الحاصل على كافة الأصعدة، إلا أن هناك تراثاً قديماً في عالم الجمال مازال يضع لمساته الشرقية بشأن جمال المرأة. والحمام المغربي انتشر انتشاراً كبيراً في الآونة الأخيرة في أغلب مراكز التجميل، حيث إن الإقبال أصبح كبيراً جداً عليه، وذلك باعتباره منارة تجميل خاصة تعنى بجمال المرأة وبشرتها وتخلصها من كل الشوائب، لتبقى نضرة ومليئة بالحيوية.

الحمام المغربي:
يتساءل الكثيرون عن هذا الحمام ودوره ويسعون للاستفادة منه. الحمام المغربي عبارة عن بخار يحتوي على العلاجات العشبية الطبيعية، التي من وظيفتها تليين عضلات الجسم وتفتيح المسام. وتأخذ عملية التنظيف – كما تقول الأخصائيات – ساعة تقريباً، وأثناءها تستعمل الزيوت والطحالب البحرية الطبيعية الخالية من التركيبات الكيميائية.

فوائد الحمام المغربي:
يهدف الحمام المغربي إلى العناية بالبشرة، سواء من الناحية الجمالية أو الناحية الصحية، وإزالة الرواسب الناتجة من التعرق والإفرازات التي لا تزول أثناء الحمام المنزلي العادي اليومي، وبالتالي يساهم في إزالة الخلايا الميتة وكل الأعراض الجانبية التي تصيب البشرة، كما يساهم في معالجة تشقق الجلد وإزالة البقع الناتجة عن أشعة الشمس.

ميزات الحمام المغربي:
هناك صفات تميز الحمام المغربي عن غيره من الحمامات. إذ يستعمل في الحمام المغربي نوع خاص من الصابون المعروف بالصابون المغربي أو الكيس المغربي، إضافة إلى نوع خاص من الملح والطين لمعالجة الروماتيزم والإكزيما، ويساعد هذا الحمام على الراحة والاسترخاء، وهاتان الحالتان ضروريتان للجسم للحفاظ على ليونته، كما يضفي نضارة على حضور العروس، وخاصة قبل يوم واحد من زفافها. ولا يتوقف ارتياد هذا الحمام على عمر معين من النساء، بل هو مفتوح لكل الأعمار، وهو مفيد أيضاً للعناية بالبشرة والشعر معاً، وبعده يؤخذ حمام من الزيت، وهذا الحمام يضفي جمالاً على المرأة ويجعلها جذابة جداً.

احدث التعليقات
  • الاكثر قراءة
  • الاكثر تعليق
  • الاكثر ارسالا

الحمام المغربي.. مطلب النساء الأول تجديد للجمال وراحة وصحة للمرأة

ارسل "اسم الموضوع" لصديقك.. اكتب بريد صديقك وارسل

ارسل رسالة لرئيس التحرير

جميع الحقول مطلوبة