مجلة اجتماعية متنوعة شاملة تصدر شهرياً عن وكالة ASWAJ للعلاقات العامة والدعاية والإعلان - الناشر ورئيس التحرير عبدالله بن علي آل عسوج

900 مشاهدة
0 تعليق

10 آلاف مبيعات اليوم الواحد “أقمشة بألوان السيارات”… أحدث موضة في عالم الخياطة الرجالية

الرياض ـ خاص مع إطلالة فصل الشتاء بدأت محال الخياطة الرجالية عرض الأقمشة الشتوية في موسم يستمر نحو أربعة أشهر، إلا أن جديد هذا العام هو تحول أذواق الشباب لاقتناء الملابس التي لها ألوان سياراتهم نفسها! يقول تاجر الأقمشة "محمد باكرموم" إنهم يعتمدون على بيع التجزئة والجملة، ويستوردون سنوياً أقمشة تتجاوز قيمتها ستة ملايين ريال بالنسبة للأقمشة الشتوية والملونة، ويحرصون على توفيرها قبل دخول موسم الشتاء بشهر تقريباً، وأضاف "باكرموم" إنهم يوزعون على الخياطين في مدينة الرياض والمدن المجاورة، وكذلك يوفرون كميات من الأقمشة في كل فروعهم بقيمة مليون ريال، وأشار إلى أنهم يحرصون على اختيار رسومات وعينات ويضعون تعديلات، ونعتمد في التسويق على الألوان الأكثر طلباً، والجديد هذا العام هو ظهور ألوان تتناسق مع ألوان السيارات الجديدة من اللونين البحري والصخري، التي تظهر على السيارات الفارهة (أودي ، بي إم دبليو، ومرسيدس، ولكزس)، وأكثر زبائن هذه الأقمشة هم الشباب، أما الكبار فهم يفضلون الألوان الرسمية الأسود والكحلي والبني، ولفت "باكرموم" إلى أن موسم الأقمشة الشتوية يبدأ عند دخول الشتاء، وتصل مبيعاتنا إلى 20 ألف ريال في الفرع الواحد وأنواع الأقمشة الشتوية كثيرة، وهي الإنكليزي، وهو الأفضل، ثم الألماني والإسباني والإيطالي، وهناك أنواع صينية وكورية وإندونيسية، ولكن الأقمشة الأكثر رواجاً هي الصينية التي نالت نصيب الأسد وهي عبارة عن أقمشة مشروكة وأسعارها مناسبة ولا تقارن مع الأصواف الإنكليزية التي يصل سعر المتر فيها إلى 450 و600 ريال، وهذه الأقمشة لها زبائنها الخاصون، من جهته يقول أحمد يوسف، الذي يعمل منذ 18 عاماً في تجارة الأقمشة "أقمشة الكسائي"، سنوياً نوفر أقمشة بقيمة عشرة ملايين ريال، وأفضلها الإنكليزي، ولكن الإقبال عليه ضعيف مقارنة بالأصواف الأخرى بسبب ارتفاع أسعاره التي تصل إلى 600 ريال للمتر، ومع ابتداء موسم الشتاء تتجاوز مبيعاتنا اليومية عشرة آلاف ريال، ونستورد أقمشتنا من الصين واليابان وبريطانيا وإندونيسيا، ولكن الأقمشة الصينية تعتبر هي المسيطرة على السوق، خصوصاً بين الخياطين، وذلك لتعدد أشكالها ونقشاتها، وهذا العام يختلف عن الأعوام الماضية، إذ كنا نبيع الأقمشة البيضاء والشتوية كلها في موسم شهر رمضان، بينما هذا العام سيتم التركيز على الشتوية، بسبب البرد خلال هذه الأيام القليلة المقبلة.

A+ A A-

الرياض ـ خاص
مع إطلالة فصل الشتاء بدأت محال الخياطة الرجالية عرض الأقمشة الشتوية في موسم يستمر نحو أربعة أشهر، إلا أن جديد هذا العام هو تحول أذواق الشباب لاقتناء الملابس التي لها ألوان سياراتهم نفسها!
يقول تاجر الأقمشة “محمد باكرموم” إنهم يعتمدون على بيع التجزئة والجملة، ويستوردون سنوياً أقمشة تتجاوز قيمتها ستة ملايين ريال بالنسبة للأقمشة الشتوية والملونة، ويحرصون على توفيرها قبل دخول موسم الشتاء بشهر تقريباً، وأضاف “باكرموم” إنهم يوزعون على الخياطين في مدينة الرياض والمدن المجاورة، وكذلك يوفرون كميات من الأقمشة في كل فروعهم بقيمة مليون ريال، وأشار إلى أنهم يحرصون على اختيار رسومات وعينات ويضعون تعديلات، ونعتمد في التسويق على الألوان الأكثر طلباً، والجديد هذا العام هو ظهور ألوان تتناسق مع ألوان السيارات الجديدة من اللونين البحري والصخري، التي تظهر على السيارات الفارهة (أودي ، بي إم دبليو، ومرسيدس، ولكزس)، وأكثر زبائن هذه الأقمشة هم الشباب، أما الكبار فهم يفضلون الألوان الرسمية الأسود والكحلي والبني، ولفت “باكرموم” إلى أن موسم الأقمشة الشتوية يبدأ عند دخول الشتاء، وتصل مبيعاتنا إلى 20 ألف ريال في الفرع الواحد وأنواع الأقمشة الشتوية كثيرة، وهي الإنكليزي، وهو الأفضل، ثم الألماني والإسباني والإيطالي، وهناك أنواع صينية وكورية وإندونيسية، ولكن الأقمشة الأكثر رواجاً هي الصينية التي نالت نصيب الأسد وهي عبارة عن أقمشة مشروكة وأسعارها مناسبة ولا تقارن مع الأصواف الإنكليزية التي يصل سعر المتر فيها إلى 450 و600 ريال، وهذه الأقمشة لها زبائنها الخاصون،
من جهته يقول أحمد يوسف، الذي يعمل منذ 18 عاماً في تجارة الأقمشة “أقمشة الكسائي”، سنوياً نوفر أقمشة بقيمة عشرة ملايين ريال، وأفضلها الإنكليزي، ولكن الإقبال عليه ضعيف مقارنة بالأصواف الأخرى بسبب ارتفاع أسعاره التي تصل إلى 600 ريال للمتر، ومع ابتداء موسم الشتاء تتجاوز مبيعاتنا اليومية عشرة آلاف ريال، ونستورد أقمشتنا من الصين واليابان وبريطانيا وإندونيسيا، ولكن الأقمشة الصينية تعتبر هي المسيطرة على السوق، خصوصاً بين الخياطين، وذلك لتعدد أشكالها ونقشاتها، وهذا العام يختلف عن الأعوام الماضية، إذ كنا نبيع الأقمشة البيضاء والشتوية كلها في موسم شهر رمضان، بينما هذا العام سيتم التركيز على الشتوية، بسبب البرد خلال هذه الأيام القليلة المقبلة.

احدث التعليقات
  • الاكثر قراءة
  • الاكثر تعليق
  • الاكثر ارسالا

10 آلاف مبيعات اليوم الواحد “أقمشة بألوان السيارات”… أحدث موضة في عالم الخياطة الرجالية

ارسل "اسم الموضوع" لصديقك.. اكتب بريد صديقك وارسل

ارسل رسالة لرئيس التحرير

جميع الحقول مطلوبة