مجلة اجتماعية متنوعة شاملة تصدر شهرياً عن وكالة ASWAJ للعلاقات العامة والدعاية والإعلان - الناشر ورئيس التحرير عبدالله بن علي آل عسوج

614 مشاهدة
0 تعليق

540 الف مبيعات السيارات في السعودية هذا العام

السيارات الصغيرة تمثل 45 من حجم مبيعات السيارات في السعودية الرياض ـ عبدالله بن علي توقع عدد من وكلاء السيارات في السعودية ازدياد نسبة الاقبال على السيارات صغيرة الحجم في السعودية خصوصا وان مبيعات السيارات في السعودية بلغت 540 الف سيارة خلال هذا العام وهذا يدل على كثرة السيارات وزيادة الطلب على المركبات الصغيرة لاسباب عدة ومنها الازدحام في المدن الرئيسية في الرياض وجدة والدمام وكذلك سهولة القيادة والصيانة وتعتبر اقتصادية وقرار الشراء بالنسبة لها أسهل وزيادة حجم الطلب عليها من قبل شركات التاجير والمطاعم والشركات وطلاب الجامعات بشكل كبير الامر الذي زاد من نسبة بيعها في السعودية حتى انها وصلت الى 45 في المئة من حجم سوق السيارات في السعودية هذا العام بعد ان كانت لا تتجاوز 30 في المئة في العام 2009 . يقول الرئيس التنفيذي لشركة الجبر للسيارات عبداللطيف الجبر " وكلاء كيا في السعودية" اننا تقدمنا في السوق السعودي من خلال سيارات كيا الكورية خصوصا الصغيرة والجديدة منها والتي لاقت راوجا كبير واصبحنا حاليا نمثل 5,4 في المئة من حجم السوق باعتبارنا جدد فيه وتعتبر المنتجات الكورية مستقبل السيارات في السعودية وتحظى باقبال كبير من مختلف فئات المجتمع السعودي كما ان ارتفاع سعر صرف الين الياباني والازمة في اليابان جعلت من السيارات الكورية محط انظار السعوديين خصوصا الصغيرة منها واضاف الجبر انهم تزيد مبيعاتهم في الفترة الماضية 4 في المئة نمو الا انها ستكون مضاعفة خلال هذا العام بسبب زيادة الطلب بكميات كبيرة على المركبات الصغيرة لاسباب عدة ومنها الازحام المستمر في السعودية بسبب الكثافة السكانية وكذلك سهولة قيادة السيارات الصغيرة وكذلك صيانتها وتعتبر اقتصادية وقرار الشراء يكون بشكل اسهل وبدون تردد على عكس السيارات الفارهة والتي تحتاج الى استشارات لفترة طويلة ولفت الى ان السوق السعودي حاليا يستهلك 540 الف سيارة متوقعا زيادة هذه النسبة خلال مطلع العام المقبل 2012 . من جانبه وأوضح مدير التسويق شركة الصقر لتوزيع السيارات علي الهمامي أن نسبة مبيعات السيارات ذات الحجم الصغير وقليلة المواصفات والرفاهية وذات السعر والعمر المحدودين تبلغ 45 في المئة حاليا وانها قفزت بشكل كبير بعد ان كانت في الماضي لا تمثل سوى 25 في المئة الا ان زيادة الطلب عليها يعود لاسباب كثيرة ومعروفة ومنها الازدحام وسهولة شرائها بحكم ان اسعارها في متناول الجميع سهولة الصيانة ولا تشكل عب كبير على عاتق من يشتريها مقارنة مع بعض السيارات الاخرى التي تحتاج الى مراعاة ولا تتناسب مع الازدحام والحوادث المرورية اليومية والتي تشكل اكثر من 500 حادث يوميا كما ان الاسر السعودية زاد اقبالهم على السيارات الكورية بشكل ملفت بعد احداث اليابان كما ان بعض الوكلاء قدمو عروض تسويقية جديدة ونظام التاجير المنتهي بالتمليك لتسويق منتجاتهم من السيارات الصغيرة التي اصبحت تشكل ما نسبته تزيد على 48 في الطرق الرئيسية يوميا حتى ان كثير من رجال الاعمال وموظفي القطاعين الحكومي والخاص يلجئون الى السيارة الصغيرة في المشاوير اليومية والمتكررة واثناء الذهاب الى الدوامات وغيرها حتى ان كثر من الاسر السعودية يفضلون اعطاء السائق الخاص بهم سيارة صغيرة اذا كان جديد حتى يتمكن من تعلم القيادة وكيفية التعامل مع الازدحام والاختناق المروري في العاصمة الرياض والمدن الرئيسية في السعودية ياتي بعدها في الاستخدام فيما يتعلق بالعائلة السعودية السياارت كبيرة الحجم والتي تتناسب مع عدد افراد العائلة السعودية ولكنها لا تستخدم الا في المناسبات او السفر وليست للاستخدام اليومي في السعودية واكثرها تكون امريكية الصنع . واضاف الهمامي أن الإقبال على هذه النوعية من السيارات الصغيرة لا يقتصر على الاسرة السعودية فحسب بل يمتد الى شركات الوجبات السريعة أو الشركات الصغيرة التي تعمل داخل المدن. وقال ان إقبال المستهلك الفرد على السيارات ذات الحجم الصغير كان في الماضي محدود جدا ً لأن عمرها الافتراضي يقدر بخمس سنوات فقط" الا ان النظرة تغيرت وزاد بشكل ملفت جعل وكلائها يهتمون بتسويقها اكثر من السيارات الاخرى الفارهة والكبيرة وتقدر المدة الزمنية لبقاء مثل هذه السيارات الصغيرة لدى المستهلك في السعودية حاليا ومن خلال دراسة اجريت في السوق السعودي بمدة لا تتجاوز 3 سنوات مضيفا ً"أن أسعارها تتراوح ما بين 10 ألف إلى 18 ألف دولار فقط حسب الشركة المنتجة". واستبعد الهمامي الاقبال عليها في المدن الصغيرة او القرى او الاماكن الصحراوية والجبلية في السعودية بل يقتصر على المدن فقط وعدم تسويقها في المدن الصغيرة وفي المنطقة الشمالية والجنوبية من السعودية يعود لبعد المسافات في السعودية ويحتاج كثر من السعوديين الى ذات محركات اقوى وتتحمل الطرق الطويلة. وكذلك سهولة تنقلها في الجبال او الصحراء من السيارات الدفع الرباعي.

A+ A A-

السيارات الصغيرة تمثل 45 من حجم مبيعات السيارات في السعودية
الرياض ـ عبدالله بن علي
توقع عدد من وكلاء السيارات في السعودية ازدياد نسبة الاقبال على السيارات صغيرة الحجم في السعودية خصوصا وان مبيعات السيارات في السعودية بلغت 540 الف سيارة خلال هذا العام وهذا يدل على كثرة السيارات وزيادة الطلب على المركبات الصغيرة لاسباب عدة ومنها الازدحام في المدن الرئيسية في الرياض وجدة والدمام وكذلك سهولة القيادة والصيانة وتعتبر اقتصادية وقرار الشراء بالنسبة لها أسهل وزيادة حجم الطلب عليها من قبل شركات التاجير والمطاعم والشركات وطلاب الجامعات بشكل كبير الامر الذي زاد من نسبة بيعها في السعودية حتى انها وصلت الى 45 في المئة من حجم سوق السيارات في السعودية هذا العام بعد ان كانت لا تتجاوز 30 في المئة في العام 2009 .
يقول الرئيس التنفيذي لشركة الجبر للسيارات عبداللطيف الجبر ” وكلاء كيا في السعودية” اننا تقدمنا في السوق السعودي من خلال سيارات كيا الكورية خصوصا الصغيرة والجديدة منها والتي لاقت راوجا كبير واصبحنا حاليا نمثل 5,4 في المئة من حجم السوق باعتبارنا جدد فيه وتعتبر المنتجات الكورية مستقبل السيارات في السعودية وتحظى باقبال كبير من مختلف فئات المجتمع السعودي كما ان ارتفاع سعر صرف الين الياباني والازمة في اليابان جعلت من السيارات الكورية محط انظار السعوديين خصوصا الصغيرة منها واضاف الجبر انهم تزيد مبيعاتهم في الفترة الماضية 4 في المئة نمو الا انها ستكون مضاعفة خلال هذا العام بسبب زيادة الطلب بكميات كبيرة على المركبات الصغيرة لاسباب عدة ومنها الازحام المستمر في السعودية بسبب الكثافة السكانية وكذلك سهولة قيادة السيارات الصغيرة وكذلك صيانتها وتعتبر اقتصادية وقرار الشراء يكون بشكل اسهل وبدون تردد على عكس السيارات الفارهة والتي تحتاج الى استشارات لفترة طويلة ولفت الى ان السوق السعودي حاليا يستهلك 540 الف سيارة متوقعا زيادة هذه النسبة خلال مطلع العام المقبل 2012 .
من جانبه وأوضح مدير التسويق شركة الصقر لتوزيع السيارات علي الهمامي أن نسبة مبيعات السيارات ذات الحجم الصغير وقليلة المواصفات والرفاهية وذات السعر والعمر المحدودين تبلغ 45 في المئة حاليا وانها قفزت بشكل كبير بعد ان كانت في الماضي لا تمثل سوى 25 في المئة الا ان زيادة الطلب عليها يعود لاسباب كثيرة ومعروفة ومنها الازدحام وسهولة شرائها بحكم ان اسعارها في متناول الجميع سهولة الصيانة ولا تشكل عب كبير على عاتق من يشتريها مقارنة مع بعض السيارات الاخرى التي تحتاج الى مراعاة ولا تتناسب مع الازدحام والحوادث المرورية اليومية والتي تشكل اكثر من 500 حادث يوميا كما ان الاسر السعودية زاد اقبالهم على السيارات الكورية بشكل ملفت بعد احداث اليابان كما ان بعض الوكلاء قدمو عروض تسويقية جديدة ونظام التاجير المنتهي بالتمليك لتسويق منتجاتهم من السيارات الصغيرة التي اصبحت تشكل ما نسبته تزيد على 48 في الطرق الرئيسية يوميا حتى ان كثير من رجال الاعمال وموظفي القطاعين الحكومي والخاص يلجئون الى السيارة الصغيرة في المشاوير اليومية والمتكررة واثناء الذهاب الى الدوامات وغيرها حتى ان كثر من الاسر السعودية يفضلون اعطاء السائق الخاص بهم سيارة صغيرة اذا كان جديد حتى يتمكن من تعلم القيادة وكيفية التعامل مع الازدحام والاختناق المروري في العاصمة الرياض والمدن الرئيسية في السعودية ياتي بعدها في الاستخدام فيما يتعلق بالعائلة السعودية السياارت كبيرة الحجم والتي تتناسب مع عدد افراد العائلة السعودية ولكنها لا تستخدم الا في المناسبات او السفر وليست للاستخدام اليومي في السعودية واكثرها تكون امريكية الصنع .
واضاف الهمامي أن الإقبال على هذه النوعية من السيارات الصغيرة لا يقتصر على الاسرة السعودية فحسب بل يمتد الى شركات الوجبات السريعة أو الشركات الصغيرة التي تعمل داخل المدن.
وقال ان إقبال المستهلك الفرد على السيارات ذات الحجم الصغير كان في الماضي محدود جدا ً لأن عمرها الافتراضي يقدر بخمس سنوات فقط” الا ان النظرة تغيرت وزاد بشكل ملفت جعل وكلائها يهتمون بتسويقها اكثر من السيارات الاخرى الفارهة والكبيرة وتقدر المدة الزمنية لبقاء مثل هذه السيارات الصغيرة لدى المستهلك في السعودية حاليا ومن خلال دراسة اجريت في السوق السعودي بمدة لا تتجاوز 3 سنوات مضيفا ً”أن أسعارها تتراوح ما بين 10 ألف إلى 18 ألف دولار فقط حسب الشركة المنتجة”.
واستبعد الهمامي الاقبال عليها في المدن الصغيرة او القرى او الاماكن الصحراوية والجبلية في السعودية بل يقتصر على المدن فقط وعدم تسويقها في المدن الصغيرة وفي المنطقة الشمالية والجنوبية من السعودية يعود لبعد المسافات في السعودية ويحتاج كثر من السعوديين الى ذات محركات اقوى وتتحمل الطرق الطويلة. وكذلك سهولة تنقلها في الجبال او الصحراء من السيارات الدفع الرباعي.

احدث التعليقات
  • الاكثر قراءة
  • الاكثر تعليق
  • الاكثر ارسالا

540 الف مبيعات السيارات في السعودية هذا العام

ارسل "اسم الموضوع" لصديقك.. اكتب بريد صديقك وارسل

ارسل رسالة لرئيس التحرير

جميع الحقول مطلوبة