مجلة اجتماعية متنوعة شاملة تصدر شهرياً عن وكالة ASWAJ للعلاقات العامة والدعاية والإعلان - الناشر ورئيس التحرير عبدالله بن علي آل عسوج

487 مشاهدة
0 تعليق

توكيلات الجزيرة تطلق فورد فيوجن الجديدة كلياً للعام 2014 في المملكة العربية السعودية

ترتقي بسيارات السيدان متوسّطة الحجم إلى مستويات غير مسبوقة مع باقة استثنائية من تقنيات مساعدة السائق • تُبرز فيوجن الجديدة كلياً كيف تقدّم فورد ميّزات يريدها العملاء ويقدّرونها حقاً بفضل سبع تقنيات ضرورية، منها: نظام البقاء في خطّ السير، ومثبّت السرعة التفاعلي، وتقنية فورد للاتصال المباشر العاملة باللمس ®MyFord Touch قامت شركة توكيلات الجزيرة للسيارات، الوكيل الوحيد المعتمد لسيارات فورد ولينكولن في المملكة العربية السعودية، بإطلاق سيارة فورد فيوجن الجديدة كلّياً للعام 2014، وذلك خلال الحفل الكبير الذي أقيم بفندق الفيصلية بالعاصمة الرياض وبحضور كبار الشخصيات ورجال الأعمال، مسؤولي الصحافة والإعلام، وقيادات شركة فورد، وأيضاً العملاء. وتكون بذلك قد طرحت في المملكة إحدى أبرز السيارات في الفئة متوسطة الحجم. وتعدّ سيارة فورد فيوجن الجديدة كلياً بإعادة تحديد التوقعات من السيارات في فئتها بفضل باقةٍ فريدة غير مسبوقة من تقنيات مساعدة السائق، وتصميم ديناميكيّ ومعبّر، وتوفير هائل في استهلاك الوقود وتجربة قيادة آسرة. وتعتبر فيوجن الجديدة كلياً، بمظهرها الانسيابي وواجهتها الجديدة، السيارة الأحدث ضمن سلسلة سيارات طوّرتها فورد لإرضاء العملاء، أينما كانوا، الذين يريدون ميّزات رائدة من حيث التوفير في استهلاك الوقود، وتقنيات متطورة، ومظهراً يقلب جميع المقاييس. وقال صباح بن عبد الله الكريديس، مدير عام المبيعات والتسويق لدى شركة توكيلات الجزيرة للسيارات:"مع إطلاق سيارة فيوجن الجديدة كلياً، أصبحت تتميّز مجموعة فورد في المملكة العربية السعودية بمركبات حائزة على جوائز عالمية في كافة الفئات. إن فيوجن سيارة رائعة تحمل خصائص الجيل الجديد من مركبات فورد، وتتميّز بجودة فائقة، وميّزات سلامة رائدة، وتوفيراً في استهلاك الوقود وتقنيات لا تضاهي، وفوق كلّ شيء قيمة مناسبة، ونحن علي يقين بأن فيوجن ستفرض نفسها على فئتها". ومن جهته، قال پاول أندرسون، مدير التسويق في فورد الشرق الأوسط:"تجسّد سيارة فيوجن الجديدة ما تمثّله خطة "فورد الواحدة" One Ford. فلقد واجهزملاؤنا من أنحاء العالم تحدي تمثّل فيابتكار سيارة متوسطة الحجمتتميّز بتصميم خارجي جذّاب وفريد واستهلاكاً اقتصادياً جداً للوقود - سيارة تتضمّن تقنيات تزوّد عملاءنا بحماية أكبر وتجعل منهم سائقين أفضل. إن فيوجن هي نتيجة هذه الجهود، ونحن متحمّسون لطرحها في المنطقة." وأضاف أندرسون:"تقلب سيارة فورد فيوجن كلّ المقاييس على كافة الأصعدة بفضل مجموعتها الغنية من الميّزات غير المتوقّعة والتقنيات الرائدة في الفئة أو حتى الحصرية في الفئة التي تجعلها مميّزة بين جميع السيارات. نحن واثقون تمام الثقة من أنها ستشهد المستوى نفسه من ردود الفعل كما فعلت حول العام." وتتوفّر سيارة فورد فيوجن الجديدة كلياً للعام 2014 في المملكة العربية السعودية لدى جميع فروع شركة توكيلات الجزيرة، ضمن فئات S وSE، وتتميّز بضمانتوكيلاتالجزيرة لـ 5 سنوات أو200,000 كلم أيهما يأتي أولاً. فيوجن تعتني بك تقدّم فيوجن الجديدة كلياً مجموعة غير مسبوقة من التقنيات لمساعدة السائق وتأمين راحته ترتكز على أجهزة استشعار وكاميرات ورادار تسمح للسيارة بأن ترى وتستجيب. فبإمكان فيوجن أن تساعد السائقين في الحفاظ على الموقع المناسب ضمن خطّ السير، وتعديل السرعة بحسب ظروف حركة السير المتغيّرة، وتحديد أماكن مناسبة للركن ومعاونتهم في الركن وحتى في الخروج من فسحة الركن عندما يعيق شيء ما الرؤية. وتشتمل التقنيات المعيّنة على ما يلي: • نظام البقاء في خطّ السير: تتألف هذه التكنولوجيا الحصرية في الفئة من ثلاثة عناصر لمساعدة السائق في الحفاظ على الموقع المناسب ضمن خطّ السير. باستخدام كاميرا مواجهة للأمام وراء المرآة الداخلية للرؤية الخلفية، "ينظر" النظام إلى الطريق، مراقباً الخطوط لتحديد ما إذا كانت السيارة ضمن المسار الصحيح. وينذر النظام السائق إذا كشف عن النعاس أو الانحراف عن خط السير. ويحذّر العنصر الثاني السائق عبر إطلاق ارتجاجات في عجلة القيادة إذا شردت سيارة فيوجن على مقربة شديدة من علامات خطّ السير. وأخيراً يضغط مساعد البقاء في خط السير على عجلة القيادة للمساعدة في إعادة السيارة إلى خطّ السير الملائم. • مثبت السرعة التفاعلي ACC:باستخدام رادار مواجه للأمام، يراقب هذا النظام الطريق عند تفعيله، فيبطئ سيارة فيوجن عندما يكشف عن تباطؤ حركة مرور السير أمامها. يسمح مثبت السرعة التفاعلي بالتحذير من الاصطدام الأمامي مع دعم الفرملة للمساعدة في خفض سرعة السيارة إذا تمّ الكشف عن احتمال وقوع حادث اصطدام. • مساعد الركن النشط (ميزة متوفرة لاحقاً): تستخدم هذه التكنولوجيا أجهزة الاستشعار لتحديد فسحة ملائمة للركن المتوازي وقياس المسار المطلوب وتوجيه السيارة لركنها في الوضعية المناسبة ضمن فسحة الركن. كل ما على السائق أن يفعله هو التحكّم بدواستي الوقود والفرامل. • نظام المعلومات الخاص بالزوايا غير المرئية ®BLIS مع نظام الإنذار عند الرجوع CTA: بإمكان جهازي استشعار مثبّتين في كلتا العارضتين الربعيتين الخلفيتين من سيارة فيوجن أن يكشفا دخول السيارات ضمن إحدى زوايا السائق غير المرئية، فيطلقان تحذيرات صوتية وبصرية عند الكشف عن مرور سيارة لا يراها السائق. ويتم تفعيل نظام الإنذار عند الرجوع CTA بواسطة تكنولوجيا نظام المعلومات الخاص بالزوايا غير المرئية BLIS لتحذير السائق باقتراب سيارة عند الخروج من فسحة الركن في وضع الرجوع والرؤية محجوبة، عندما تكون السيارة بين شاحنتي فان كبيرتين مثلاً. قوة الصوت تقدّم فيوجن الجديدة كلياً أحدث تصميم لنظام فورد للمزامنة ®SYNC للاتصالات والترفيه الحائز على جوائز والحصري في القطاع، وهو نظام يتيح الاتصالات المنشّطة صوتياً من خلال هاتف السائق الجوّال والتفاعل مع نظام الصوت في السيارة. وتقدّم فيوجن أيضاً أحدث إصدار من تقنية فورد للاتصال المباشر العاملة باللمس ®MyFord Touch، التي تسمح للسائق بالتفاعل مع أنظمة السيارة بواسطة الأوامر الصوتية أو عبر النقر على الشاشة العاملة باللمس أو باستخدام كبسة زرّ تقليدية. يساعد نظام المزامنة SYNC وتقنية MyFord Touch، المدعومة من SYNC، في تخفيف احتمال تشتّت انتباه السائق من خلال التحكّم الصوتي بالوظائف، ما يسمح له بإبقاء يديه على عجلة القيادة وعينيه على الطريق. مختلفة بتصميمها وفق فورد، إنّ الهدف من تصميم سيارة فيوجن الجديدة هو إعطاء شاري سيارات السيدان التقليدي تجربة بصرية عالية المستوى، لإضافة الجاذبية على خيار منطقي. قدّمت هذه العناصر الخمسة التوجيه لفريق التصميم المسؤول عن فيوجن الجديدة كلياً: • المظهر المبتكر: يسمح تصميم فيوجن الجانبي الانسيابي بتمييزها عن تصاميم سيارات السيدان المتوسطة الحجم بتصميم "الصناديق الثلاثة" المؤلفة من القوة المحرّكة والمقصورة والصندوق. • فعالية واضحة المعالم: توحي خطوط فيوجن الجانبية المتقوّسة نحو الخلف وعارضات السقف الرفيعة بأنّ السيارة رشيقة وخفيفة الحركة. • لغة تصميمية مرهفة للسطح الخارجي: تظهر فيوجن أنّ التصميم الرفيع الذوق والمنفَّذ جيداً لا يتطلّب أي إضافات أو تفاصيل غير ضرورية. • لمسات تصميمية تقنيّة: تعكس عناصر التصميم العملي في فيوجن، مثل المصابيح الأمامية والمصابيح الخلفية العاملة بتقنية LED ومخارج العادم المصقولة قدرات تكنولوجية محسّنة. • واجهة جديدة: تعلن فيوجن التطوّر التالي في لغة تصميم فورد العالمية للسيارات المتوسطة الحجم والأصغر حجماً. تقدّم فيوجن من الداخل بيئة رياضية تعنى براحة السائق مع مقاعد من الجيل التالي. يدعم الكونسول المركزي الأعلى ارتفاعاً التصميم المتمحور حول السائق ويوفّر حيّز تخزين حذق للاحتفاظ بالأغراض التي يريد السائق إبقاءها في المتناول. تمّ تصميم حيّز إضافي للركّاب عبر نقل لوحة العدّادات ومؤشرات القيادة لتصبح باتجاه الزجاج الأمامي، ما يساهم في جو المقصورة المهوّى والمفتوح. المهارة الحرفية والديناميكية يعزّزان التواصل مع السيارة يفي تصميم فيوجن بوعد الجودة البصرية العالية، فيقدّم مواد محسّنة ومستويات رفيعة من المهارة الحرفية والعناية بالتفاصيل. تتميّز الأسطح الداخلية بملمس أنعم مع أقل حدّ ممكن من الفواصل الداخلية والخارجية، وأُولِي اهتمام شديد بتنجيد أو تغطية كل طرف وسطح قد يلمسه العميل. عند فتح باب الصندوق مثلاً، يخفي غطاء مزوّد بنوابض تجهيزات مسكة الصندوق تلقائياً. ومن أبرز الميّزات التي تساهم في الشعور الذي تمنحه فيوجن هي مكوّنات الركوب والتحكّم التي تعزّز ديناميكية السيارة إلى أقصى حدّ ممكن. وتابعاندرسون،"إنها حقاً السيارة المثاليّة لمحبّي القيادة. كما أنّ قيادة فيوجن ممتعة أكثر مع نظام التوجيه الكهربائي المعزّز آلياً EPAS المضبوط خصيصاً، ونظام التعليق الأمامي بقوائم ماكفرسون الانضغاطية، ونظام التعليق الخلفي المتعدّد الوصلات العالي الجودة الجديد كلياً، المشابه لتهيئات الماركات الفاخرة." إنّ المعايرة الدقيقة التي تولّاها فريق التحكّم بالسيارة والركوب التابع لفورد أنتجت سيارة فيوجن بطابع ديناميكي سيرضي عشّاق السيارات. يبلغ هدوء فيوجن الداخلي مستوى جديداً بفضل الصفائح السفلية العازلة للضجيج والمواد الممتصة للصوت الخفيفة الوزن؛ ما يساهم في تخفيف الضجيج الناجم عن الطرقات والقوى المحرّكة ويعزّز فعالية الديناميكية الهوائية للمساعدة على التوفير في استهلاك الوقود. ويتضمّن الطراز الجديد كلياً محتويات إضافية، مثل المادة العازلة حول محيط غطاء المحرّك كله، ليصبح من السيارات الرائدة في فئة السيدان المتوسطة الحجم من جهة توفير ركوب هادئ للسائقين. القوة والسلامة فيوجن مصمّمة بشكل يركّز على سلامة العملاء. فضاعف المهندسون قوة هيكلها بنسبة 10%، مستخدمين أنواع من الفولاذ العالي القوة مثل البورون، وبها وسائد أمامية متكيّفة من حيث التهوية والربط لتناسب حجم الراكب ووضعيته واستخدامه لحزام الأمان. ووضع فريق فيوجن للسلامة نصب عينيه أعلى التصنيفات في كل معايير السلامة التي يحدّدها القطاع العام، بما فيها تصنيفات الإدارة الوطنية لسلامة السير على الطرقات السريعة NHTSA وتصنيفات السيارة الأكثر سلامة Top Safety Pick من معهد تأمين السلامة على الطرقات السريعة IIHS. وأبرز مثال هو هندسة الجهة الأمامية من فيوجن. لذا فإنّ الجهة الأمامية من السيارة مجهّزة لتلبية معايير حواجز الاصطدامات الأمامية والجانبية المفروضة في أميركا الشمالية مع الالتزام بالمعايير الأوروبية لحماية المشاة، وذلك بفضل تكريس ساعات لرسم النماذج على الكمبيوتر وإجراء 180 اختباراً لحوادث الاصطدام للتثبّت من الأمر. كما وجد فريق تطوير المنتجات لدى فورد وسيلة لتكريم التصميم المبتكر لسيارة فيوجن مع تخفيض تكاليف التصليحات الناجمة عن الاصطدامات الخلفية عند السرعات المنخفضة. إذ تمّ تثبيت صفيحة دمج بالواجهة الخلفية لغطاء صندوق فيوجن. في حال وقوع حادث اصطدام عند سرعة منخفضة، فإنّ الصفيحة مصمّمة للتخفيف من وطأة أضرار السرعة المنخفضة التي قد تحدث أثناء الركن. المساهمة في المحافظة على سلامة الركاب يقرّ الخبراء في مجال السلامة أنّ المقعد الخلفي هو المكان الأكثر أماناً لجلوس الأطفال، أما فورد فتلتزم بتوفير الأمان لكافة ركّاب مركباتها. وإنّ أحزمة الأمان الخلفية القابلة للانتفاخ (الإختيارية) التي قدّمتها فورد للمرة الأولى عام 2011 تتوفّر اليوم في سيارة فيوجن لأول مرة. في حالات الاصطدام تنتفخ أحزمة الأمان الخلفية موزعة الحمل على فسحة أوسع ومخفضة بالتالي من إمكانية تعرّض ركاب الصف الخلفي إلى إصابات في البطن والصدر والكتفين. توفير في استهلاك الوقود من المتوقّع أن تقدّم سيارة فيوجن الجديدة توفيراً في استهلاك الوقود يُعدّ الأفضل في فئته في محرّكَ I-4 سعة 2.5 لتر وناقل حركة أوتوماتيكيّ بستّ سرعات.

A+ A A-

ترتقي بسيارات السيدان متوسّطة الحجم إلى مستويات غير مسبوقة مع باقة استثنائية من تقنيات مساعدة السائق
• تُبرز فيوجن الجديدة كلياً كيف تقدّم فورد ميّزات يريدها العملاء ويقدّرونها حقاً بفضل سبع تقنيات ضرورية، منها: نظام البقاء في خطّ السير، ومثبّت السرعة التفاعلي، وتقنية فورد للاتصال المباشر العاملة باللمس ®MyFord Touch

قامت شركة توكيلات الجزيرة للسيارات، الوكيل الوحيد المعتمد لسيارات فورد ولينكولن في المملكة العربية السعودية، بإطلاق سيارة فورد فيوجن الجديدة كلّياً للعام 2014، وذلك خلال الحفل الكبير الذي أقيم بفندق الفيصلية بالعاصمة الرياض وبحضور كبار الشخصيات ورجال الأعمال، مسؤولي الصحافة والإعلام، وقيادات شركة فورد، وأيضاً العملاء. وتكون بذلك قد طرحت في المملكة إحدى أبرز السيارات في الفئة متوسطة الحجم. وتعدّ سيارة فورد فيوجن الجديدة كلياً بإعادة تحديد التوقعات من السيارات في فئتها بفضل باقةٍ فريدة غير مسبوقة من تقنيات مساعدة السائق، وتصميم ديناميكيّ ومعبّر، وتوفير هائل في استهلاك الوقود وتجربة قيادة آسرة.

وتعتبر فيوجن الجديدة كلياً، بمظهرها الانسيابي وواجهتها الجديدة، السيارة الأحدث ضمن سلسلة سيارات طوّرتها فورد لإرضاء العملاء، أينما كانوا، الذين يريدون ميّزات رائدة من حيث التوفير في استهلاك الوقود، وتقنيات متطورة، ومظهراً يقلب جميع المقاييس.

وقال صباح بن عبد الله الكريديس، مدير عام المبيعات والتسويق لدى شركة توكيلات الجزيرة للسيارات:”مع إطلاق سيارة فيوجن الجديدة كلياً، أصبحت تتميّز مجموعة فورد في المملكة العربية السعودية بمركبات حائزة على جوائز عالمية في كافة الفئات. إن فيوجن سيارة رائعة تحمل خصائص الجيل الجديد من مركبات فورد، وتتميّز بجودة فائقة، وميّزات سلامة رائدة، وتوفيراً في استهلاك الوقود وتقنيات لا تضاهي، وفوق كلّ شيء قيمة مناسبة، ونحن علي يقين بأن فيوجن ستفرض نفسها على فئتها”.

ومن جهته، قال پاول أندرسون، مدير التسويق في فورد الشرق الأوسط:”تجسّد سيارة فيوجن الجديدة ما تمثّله خطة “فورد الواحدة” One Ford. فلقد واجهزملاؤنا من أنحاء العالم تحدي تمثّل فيابتكار سيارة متوسطة الحجمتتميّز بتصميم خارجي جذّاب وفريد واستهلاكاً اقتصادياً جداً للوقود – سيارة تتضمّن تقنيات تزوّد عملاءنا بحماية أكبر وتجعل منهم سائقين أفضل. إن فيوجن هي نتيجة هذه الجهود، ونحن متحمّسون لطرحها في المنطقة.”

وأضاف أندرسون:”تقلب سيارة فورد فيوجن كلّ المقاييس على كافة الأصعدة بفضل مجموعتها الغنية من الميّزات غير المتوقّعة والتقنيات الرائدة في الفئة أو حتى الحصرية في الفئة التي تجعلها مميّزة بين جميع السيارات. نحن واثقون تمام الثقة من أنها ستشهد المستوى نفسه من ردود الفعل كما فعلت حول العام.”

وتتوفّر سيارة فورد فيوجن الجديدة كلياً للعام 2014 في المملكة العربية السعودية لدى جميع فروع شركة توكيلات الجزيرة، ضمن فئات S وSE، وتتميّز بضمانتوكيلاتالجزيرة لـ 5 سنوات أو200,000 كلم أيهما يأتي أولاً.

فيوجن تعتني بك
تقدّم فيوجن الجديدة كلياً مجموعة غير مسبوقة من التقنيات لمساعدة السائق وتأمين راحته ترتكز على أجهزة استشعار وكاميرات ورادار تسمح للسيارة بأن ترى وتستجيب.

فبإمكان فيوجن أن تساعد السائقين في الحفاظ على الموقع المناسب ضمن خطّ السير، وتعديل السرعة بحسب ظروف حركة السير المتغيّرة، وتحديد أماكن مناسبة للركن ومعاونتهم في الركن وحتى في الخروج من فسحة الركن عندما يعيق شيء ما الرؤية.

وتشتمل التقنيات المعيّنة على ما يلي:

• نظام البقاء في خطّ السير: تتألف هذه التكنولوجيا الحصرية في الفئة من ثلاثة عناصر لمساعدة السائق في الحفاظ على الموقع المناسب ضمن خطّ السير. باستخدام كاميرا مواجهة للأمام وراء المرآة الداخلية للرؤية الخلفية، “ينظر” النظام إلى الطريق، مراقباً الخطوط لتحديد ما إذا كانت السيارة ضمن المسار الصحيح. وينذر النظام السائق إذا كشف عن النعاس أو الانحراف عن خط السير. ويحذّر العنصر الثاني السائق عبر إطلاق ارتجاجات في عجلة القيادة إذا شردت سيارة فيوجن على مقربة شديدة من علامات خطّ السير. وأخيراً يضغط مساعد البقاء في خط السير على عجلة القيادة للمساعدة في إعادة السيارة إلى خطّ السير الملائم.
• مثبت السرعة التفاعلي ACC:باستخدام رادار مواجه للأمام، يراقب هذا النظام الطريق عند تفعيله، فيبطئ سيارة فيوجن عندما يكشف عن تباطؤ حركة مرور السير أمامها. يسمح مثبت السرعة التفاعلي بالتحذير من الاصطدام الأمامي مع دعم الفرملة للمساعدة في خفض سرعة السيارة إذا تمّ الكشف عن احتمال وقوع حادث اصطدام.
• مساعد الركن النشط (ميزة متوفرة لاحقاً): تستخدم هذه التكنولوجيا أجهزة الاستشعار لتحديد فسحة ملائمة للركن المتوازي وقياس المسار المطلوب وتوجيه السيارة لركنها في الوضعية المناسبة ضمن فسحة الركن. كل ما على السائق أن يفعله هو التحكّم بدواستي الوقود والفرامل.
• نظام المعلومات الخاص بالزوايا غير المرئية ®BLIS مع نظام الإنذار عند الرجوع CTA: بإمكان جهازي استشعار مثبّتين في كلتا العارضتين الربعيتين الخلفيتين من سيارة فيوجن أن يكشفا دخول السيارات ضمن إحدى زوايا السائق غير المرئية، فيطلقان تحذيرات صوتية وبصرية عند الكشف عن مرور سيارة لا يراها السائق. ويتم تفعيل نظام الإنذار عند الرجوع CTA بواسطة تكنولوجيا نظام المعلومات الخاص بالزوايا غير المرئية BLIS لتحذير السائق باقتراب سيارة عند الخروج من فسحة الركن في وضع الرجوع والرؤية محجوبة، عندما تكون السيارة بين شاحنتي فان كبيرتين مثلاً.

قوة الصوت
تقدّم فيوجن الجديدة كلياً أحدث تصميم لنظام فورد للمزامنة ®SYNC للاتصالات والترفيه الحائز على جوائز والحصري في القطاع، وهو نظام يتيح الاتصالات المنشّطة صوتياً من خلال هاتف السائق الجوّال والتفاعل مع نظام الصوت في السيارة.

وتقدّم فيوجن أيضاً أحدث إصدار من تقنية فورد للاتصال المباشر العاملة باللمس ®MyFord Touch، التي تسمح للسائق بالتفاعل مع أنظمة السيارة بواسطة الأوامر الصوتية أو عبر النقر على الشاشة العاملة باللمس أو باستخدام كبسة زرّ تقليدية.

يساعد نظام المزامنة SYNC وتقنية MyFord Touch، المدعومة من SYNC، في تخفيف احتمال تشتّت انتباه السائق من خلال التحكّم الصوتي بالوظائف، ما يسمح له بإبقاء يديه على عجلة القيادة وعينيه على الطريق.

مختلفة بتصميمها
وفق فورد، إنّ الهدف من تصميم سيارة فيوجن الجديدة هو إعطاء شاري سيارات السيدان التقليدي تجربة بصرية عالية المستوى، لإضافة الجاذبية على خيار منطقي.

قدّمت هذه العناصر الخمسة التوجيه لفريق التصميم المسؤول عن فيوجن الجديدة كلياً:
• المظهر المبتكر: يسمح تصميم فيوجن الجانبي الانسيابي بتمييزها عن تصاميم سيارات السيدان المتوسطة الحجم بتصميم “الصناديق الثلاثة” المؤلفة من القوة المحرّكة والمقصورة والصندوق.
• فعالية واضحة المعالم: توحي خطوط فيوجن الجانبية المتقوّسة نحو الخلف وعارضات السقف الرفيعة بأنّ السيارة رشيقة وخفيفة الحركة.
• لغة تصميمية مرهفة للسطح الخارجي: تظهر فيوجن أنّ التصميم الرفيع الذوق والمنفَّذ جيداً لا يتطلّب أي إضافات أو تفاصيل غير ضرورية.
• لمسات تصميمية تقنيّة: تعكس عناصر التصميم العملي في فيوجن، مثل المصابيح الأمامية والمصابيح الخلفية العاملة بتقنية LED ومخارج العادم المصقولة قدرات تكنولوجية محسّنة.
• واجهة جديدة: تعلن فيوجن التطوّر التالي في لغة تصميم فورد العالمية للسيارات المتوسطة الحجم والأصغر حجماً.

تقدّم فيوجن من الداخل بيئة رياضية تعنى براحة السائق مع مقاعد من الجيل التالي. يدعم الكونسول المركزي الأعلى ارتفاعاً التصميم المتمحور حول السائق ويوفّر حيّز تخزين حذق للاحتفاظ بالأغراض التي يريد السائق إبقاءها في المتناول.

تمّ تصميم حيّز إضافي للركّاب عبر نقل لوحة العدّادات ومؤشرات القيادة لتصبح باتجاه الزجاج الأمامي، ما يساهم في جو المقصورة المهوّى والمفتوح.

المهارة الحرفية والديناميكية يعزّزان التواصل مع السيارة
يفي تصميم فيوجن بوعد الجودة البصرية العالية، فيقدّم مواد محسّنة ومستويات رفيعة من المهارة الحرفية والعناية بالتفاصيل.

تتميّز الأسطح الداخلية بملمس أنعم مع أقل حدّ ممكن من الفواصل الداخلية والخارجية، وأُولِي اهتمام شديد بتنجيد أو تغطية كل طرف وسطح قد يلمسه العميل. عند فتح باب الصندوق مثلاً، يخفي غطاء مزوّد بنوابض تجهيزات مسكة الصندوق تلقائياً.

ومن أبرز الميّزات التي تساهم في الشعور الذي تمنحه فيوجن هي مكوّنات الركوب والتحكّم التي تعزّز ديناميكية السيارة إلى أقصى حدّ ممكن.

وتابعاندرسون،”إنها حقاً السيارة المثاليّة لمحبّي القيادة. كما أنّ قيادة فيوجن ممتعة أكثر مع نظام التوجيه الكهربائي المعزّز آلياً EPAS المضبوط خصيصاً، ونظام التعليق الأمامي بقوائم ماكفرسون الانضغاطية، ونظام التعليق الخلفي المتعدّد الوصلات العالي الجودة الجديد كلياً، المشابه لتهيئات الماركات الفاخرة.”

إنّ المعايرة الدقيقة التي تولّاها فريق التحكّم بالسيارة والركوب التابع لفورد أنتجت سيارة فيوجن بطابع ديناميكي سيرضي عشّاق السيارات.

يبلغ هدوء فيوجن الداخلي مستوى جديداً بفضل الصفائح السفلية العازلة للضجيج والمواد الممتصة للصوت الخفيفة الوزن؛ ما يساهم في تخفيف الضجيج الناجم عن الطرقات والقوى المحرّكة ويعزّز فعالية الديناميكية الهوائية للمساعدة على التوفير في استهلاك الوقود. ويتضمّن الطراز الجديد كلياً محتويات إضافية، مثل المادة العازلة حول محيط غطاء المحرّك كله، ليصبح من السيارات الرائدة في فئة السيدان المتوسطة الحجم من جهة توفير ركوب هادئ للسائقين.

القوة والسلامة
فيوجن مصمّمة بشكل يركّز على سلامة العملاء. فضاعف المهندسون قوة هيكلها بنسبة 10%، مستخدمين أنواع من الفولاذ العالي القوة مثل البورون، وبها وسائد أمامية متكيّفة من حيث التهوية والربط لتناسب حجم الراكب ووضعيته واستخدامه لحزام الأمان.

ووضع فريق فيوجن للسلامة نصب عينيه أعلى التصنيفات في كل معايير السلامة التي يحدّدها القطاع العام، بما فيها تصنيفات الإدارة الوطنية لسلامة السير على الطرقات السريعة NHTSA وتصنيفات السيارة الأكثر سلامة Top Safety Pick من معهد تأمين السلامة على الطرقات السريعة IIHS.

وأبرز مثال هو هندسة الجهة الأمامية من فيوجن. لذا فإنّ الجهة الأمامية من السيارة مجهّزة لتلبية معايير حواجز الاصطدامات الأمامية والجانبية المفروضة في أميركا الشمالية مع الالتزام بالمعايير الأوروبية لحماية المشاة، وذلك بفضل تكريس ساعات لرسم النماذج على الكمبيوتر وإجراء 180 اختباراً لحوادث الاصطدام للتثبّت من الأمر.

كما وجد فريق تطوير المنتجات لدى فورد وسيلة لتكريم التصميم المبتكر لسيارة فيوجن مع تخفيض تكاليف التصليحات الناجمة عن الاصطدامات الخلفية عند السرعات المنخفضة.

إذ تمّ تثبيت صفيحة دمج بالواجهة الخلفية لغطاء صندوق فيوجن. في حال وقوع حادث اصطدام عند سرعة منخفضة، فإنّ الصفيحة مصمّمة للتخفيف من وطأة أضرار السرعة المنخفضة التي قد تحدث أثناء الركن.

المساهمة في المحافظة على سلامة الركاب
يقرّ الخبراء في مجال السلامة أنّ المقعد الخلفي هو المكان الأكثر أماناً لجلوس الأطفال، أما فورد فتلتزم بتوفير الأمان لكافة ركّاب مركباتها. وإنّ أحزمة الأمان الخلفية القابلة للانتفاخ (الإختيارية) التي قدّمتها فورد للمرة الأولى عام 2011 تتوفّر اليوم في سيارة فيوجن لأول مرة. في حالات الاصطدام تنتفخ أحزمة الأمان الخلفية موزعة الحمل على فسحة أوسع ومخفضة بالتالي من إمكانية تعرّض ركاب الصف الخلفي إلى إصابات في البطن والصدر والكتفين.

توفير في استهلاك الوقود
من المتوقّع أن تقدّم سيارة فيوجن الجديدة توفيراً في استهلاك الوقود يُعدّ الأفضل في فئته في محرّكَ I-4 سعة 2.5 لتر وناقل حركة أوتوماتيكيّ بستّ سرعات.

احدث التعليقات
  • الاكثر قراءة
  • الاكثر تعليق
  • الاكثر ارسالا

توكيلات الجزيرة تطلق فورد فيوجن الجديدة كلياً للعام 2014 في المملكة العربية السعودية

ارسل "اسم الموضوع" لصديقك.. اكتب بريد صديقك وارسل

ارسل رسالة لرئيس التحرير

جميع الحقول مطلوبة